المحامي رضا جابر في حوار مع راديو شمس حول المشاركة الضئيلة في تظاهرة السيارات :

حل المحامي رضا جابر ضيفا على اذاعة راديو شمس يوم الاثنين الماضي حيث تحدث عن المشاركة الضئيلة في مسيرة السيارات التي انطلقت صباح الاحد الى القدس الى مكتب رئيس الحكومة كنشاط احتجاجي ضد استفحال ظاهرة العنف في الوسط العربي .

ولفت االمحامي رضا جابر الى ان التوقعات كانت حضور الآلاف من المجتمع العربي، للمشاركة في هذا النشاط الاحتجاجي، نظرا لان موضوع العنف، اصبح يحتل حيزا كبيرا في المجتمع العربي، لكن للأسف فالمشاركة كانت ضئيلة، وحين تكون المشاركة ضئيلة فالرسالة التي يود المشاركون ايصالها تكون ضعيفة ايضًا ولا تحقق هدفها.

واشار الى انه يجب على لجنة المتابعة والاطر الفاعلة والحركات السياسية بحث اسباب ذلك، وقال: “هناك عتب كبير ايضا على الحركات السياسية، التي لم تعمل على تفعيل وتجنيد كوادرها، في هذا اليوم، وحثهم على المشاركة، ولماذا لا تحظى المواضيع الاجتماعية على اهتمام الجمهور، واذا كان الامر كذلك فلا يمكننا ان ننظم مجتمعنا بصورة جدية”.

واضاف: “يبدو ايضا ان هناك ازمة ثقة بين الجمهور وقياداته، اضافة الى عدم مشاركة جميع رؤساء السلطات المحلية العربية، اذ حضر منهم اربعة رؤساء فقط، علما ان العنف ينخر في كل بلدة عربية، وكان من المفترض مشاركة الجميع، حتى ان بعض الرؤساء تلقوا عدة تهديدات، ازاء هذا فالمواطن العربي بات يعيش في حالة غربة، يشعر فيها ان لا احد يمثله في المواضيع الاجتماعية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *