النائب مسعود غنايم يقيم” مجموعة ضغط” في الكنيست لمحاربة العنف

أقام النائب عن الحركة الإسلامية مسعود غنايم (القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير)، لوبي (مجموعة ضغط) في الكنيست لمحاربة العنف في المجتمع العربي.

وبحسب ما دوّنه النائب غنايم في شرحه لأسباب إقامة هذا اللوبي فإن “أهمية إقامة هذا اللوبي تبرز في ظل الازدياد المقلق لظواهر العنف المختلفة في المجتمع العربي، بالذات في السنوات الخمس الأخيرة، مقارنة مع الإحصائيات التي تشير إلى انخفاض نسبة العنف في المجتمع اليهودي. ففي حين تبلغ نسبة المواطنين العرب في إسرائيل حوالي 20% من مجمل عدد السكان فإن نسبة حوادث القتل التي تحدث في المجتمع العربي تبلغ 40% من مجمل حوادث القتل في الدولة، وكذلك نسب حوادث الاعتداءات الخطيرة، وعمليات الإحراق، والسرقات في ظروف خطرة، والتي تبلغ حوالي 40% من مجمل الحوادث في الدولة، بحسب الإحصائيات الرسمية لشرطة إسرائيل في السنوات الثلاث الأخيرة”.

وأكد النائب غنايم أن أحد أبرز عوامل “ازدياد ظاهرة العنف في المجتمع العربي هو الفقر وتدني الوضع الاقتصادي والاجتماعي للمجتمع العربي، والفجوات الواسعة بين المجتمع العربي والمجتمع اليهودي، بالإضافة لعوامل الحداثة وتفكك المنظومات الاجتماعية والتقليدية للمجتمع العربي، وانتشار السلاح غير المرخص. ومقابل ذلك هناك شح في الميزانيات والمقدرات المطلوبة للسلطات المحلية العربية لمحاربة هذه الظاهرة، وشح في ميزانيات التعليم الرسمي وغير الرسمي المخصصة لهذا الهدف……..

لمتابعة الخبر على الصحافة

موقع العرب

النائب مسعود غنايم يقيم في الكنيست لوبي لمحاربة العنف في المجتمع العربي